عندما يأتي الأمر عند الأماكن السياحة في تركيا، يحضر للذهن بصورة تلقائية نحو المناطق المعالم السياحية والثقافية والتاريخية ذائعة الصيت مثل: إسطنبول، وأنطاليا المعروفة بالريفيرا التركية، فضلًا عن الكثير من المواقع المتأثرة بالعمارة والثقافة الإغريقية والرومانية والبيزنطية والعثمانية مثل: متحف أنطاليا ومتحف كاليتشي، ومسجد مراد باشا ومسجد يليف منارة، ومتحف آيا صوفيا، وجامع السلطان أحمد وغيرها من الأماكن الشهيرة. ورغم ذلك هناك العديد من المعالم السياحية والأثرية ومناطق الجذب التاريخية والثقافية التي قد لا تحمل القدر نفسه من الشهرة، لكنها جذبت العديد من السياح. لذا خلال هذا التقرير سوف نستعرض مجموعة من المناطق السياحية المميزة التي يمكنك زيارتها في تركيا.

وادي الفراشات

طقس استوائي مميز يغطي جو غاية في الهدوء والسلام النفسي، شاطئ رملي أبيض بكر غاية في السحر والجمال، جبال عالية يصل ارتفاعها إلى ما يقرب من 350 مترًا، أكواخ خشبية وخيام بسيطة، شلال ساحر ينبثق من نهر عذب ليخترق الوديان الضيقة ويروي أشجار اللافندر ذات الروائح العطرية المميزة، فراشات مختلفة الألوان والأشكال والأحجام غاية في الجمال تطير حول الأزهار والشجيرات طويلة القامة. هذا بعض مما ستجده في وادي الفراشات الذي يقع في سفوح جبل باباداغ على بحر إيجه في مدينة فتحية التركية، ويُعد أحد أجمل المحميات الطبيعية في العالم. (1)

السبب الرئيس لتسمية الحديقة بوادي الفراشات هو وجود أسراب كثيرة للغاية من سلالات الفراشات المختلفة التي قد يزيد عددها على مائة نوع منها أنواع نادرة. ورغم الطبيعة الخلابة والجو الهادئ المميز فإن الوادي ظل مغمورًا لسنوات طوال حتى اعتبرته الحكومة التركية محمية طبيعية في عام 1987. حتى الآن لا يزال الوادي مغمورًا للكثيرين من السياح الوافدين إلى تركيا ولا يقصده إلّا فئة محددة من السياح الراغبين في استكشاف الطبيعة البكر والوديان الضيقة والغابات الطويلة، وأخذ هدنة من الحياة الصاخبة والاستمتاع بالهدوء والبساطة في الأكواخ والخيام على الشاطئ البكر بين الفراشات الجميلة. (2)